الملابس الضيقة تسبب لك آلاما أنت في غنى عنها أزياء
دمشق / معظم الملابس العصرية للمرأة تميل للضيق ما يشكل ضررا على صحتها ويسبب لها الكثير من الأعراض التي يصبح تأثيرها دائما.
وهذه المعلومة الصحية بدأ ينتبه إليها الأطباء، لاسيما المتخصصون في الجهاز الهضمي والعظام تجعلنا نعيد الاعتبار إلى القاعدة الذهبية القديمة في اللباس وهي أن يكون مريحا وواسعا ورفيقا بالجسد، ومن أبرز الأضرار التي تصيب جهاز الهضم نتيجة للضغط المسلط على البطن من جراء ارتداء الملابس الضيقة، احتباس الغازات في المعدة والشعور بالانتفاخ وحرقة المعدة وسوء الهضم وآلام البطن والتجشؤ.
كما أن الملابس الضيقة لها تأثيرات ضارة على الهيكل العظمي فهي تسبب آلاما في الظهر والعنق نتيجة لتقييد الحركة، وليس فقط الملابس الخارجية التي تسبب لك آلام مختلفة بل أيضا الملابس الداخلية والجوارب الطويلة "القولون" وأيضا الأحذية العالية، فمثلا إذا كان مشد الصدر غير ملائم لمقاسات جسمك وضيقا بشكل خاص فأنه يسبب لك تشوها في منظر الجسم وفي طريقة الوقوف ويسبب أيضا آلاما في الظهر والعنق بالإضافة للاضطرابات الهضمية، أما إذا كان واسعا فهذا مضر أيضا لأنه لا يوفر الدعم الكافي لأنسجة وعضلات الصدر.
وإذا كنت من ذوات المقاسات الكبيرة فعليك الاهتمام بشكل خاص باختيار التصميم المناسب الذي يسند عضلات وأنسجة الصدر والظهر وإلا تعرضت للآلام والأوجاع، وهناك بعض السيدات يهوين ارتداء مشدات البطن "الكورسيه" كوسيلة لإخفاء السمنة في تلك المنطقة، وما يحصل عند ارتدائه هو تسليط ضغط مؤقت على هذه المنطقة يدفعها إلى الداخل ما يؤثر على موقع الأحشاء ويعرقل تدفق الدورة الدموية ويسبب الآلام.
وكذلك الأمر بالنسبة للجوارب الطويلة الكاملة، فإذا كان خصرها ضيقا فإنها ستؤثر على العمود الفقري، ولا تنسي أنك سترتدين ثيابا فوقها ما يجعل الضغط المسلط على العمود الفقري مضاعفا.




المصدر: نسيجها

المصدر...