أنا وأبي

والعلاقة بيننا
حسب تقدم العمر

وأنا عمري 4 أعوام
أبي هو الأفضل

وأنا عمري 6 أعوام
أبي يعرف كل الناس

وأنا عمري 10 أعوام
أبي ممتاز ولكن خلقه ضيق

وأنا عمري 12عاما
أبي كان لطيفا عندما كنت صغيرا

وأنا عمري 14 عاما
أبي بدأ يكون حساسا جدا

وأنا عمري 16 عاما
أبي لا يمكن أن يتماشى مع العصر الحالي

وأنا عمري 18 عاما
أبي ومع مرور كل يوم يبدو كأنه
أكثر حدة

وأنا عمري 20 عاما
من الصعب جدا أن أسامح أبي وأستغرب كيف إستطاعت أمي أن تتحمله

وأنا عمري 25 عاما
أبي يعترض على كل موضوع

وأنا عمري 30 عاما
من الصعب جدا أن أتفق مع أبى هل ياترى تعب جدى من أبي عندما كان شابا ؟
؟
وأنا عمري 40 عاما
أبي رباني في هذه الحياة مع كثير من الضوابط، ولابد أن أفعل نفس الشيء

وأنا عمري 45 عاما
أنا محتار ، كيف أستطاع أبي أن يربينا جميعا

وأنا عمري 50 عاما
من الصعب التحكم في أطفالي كم تكبد أبي من عناء لأجل أن يربينا ويحافظ علينا ؟
وأنا عمري 55 عاما
أبي كان ذا نظرة بعيدة وخطط لعدة أشياء لنا
أبي كان مميزا ولطيفا

وأنا عمري 60 عاما
أبي هو الأفضل

فمن جميع ما سبق نجد أنه إحتاج إلى 56 عاما
لإنهاء الدورة كاملة ليعود إلى
نقطة البدء الأولى عند الـ 4 أعوام
' أبي هو الأفضل
'
فلنحسن إلى والدينا قبل أن يفوت الأوان ولندع الله أن يعاملنا أطفالنا أفضل مما كنا نعامل والدينا
قال تعالى
'
وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَآ أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا '
'
وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا
الإسراء