الشاي البرازيلي يعالج آلام الرأس والمعدة والأنفلونزا الشاي
لندن / يحتوي كوب من الشاي البرازيلي بالنعناع على مزايا خاصة تضاهي تلك الموجودة في مسكنات الألم.
وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن مزاولي الطب التقليدي البرازيليين يصفون نبتة "هيبتيس كريناتا" لمعالجة آلام الرأس والمعدة والحرارة والأنفلونزا منذ مئات السنين.
وقد تمكن خبراء من جامعة "نيوكاستل" البريطانية من إثبات نظرية الطب القديم علميا من خلال تجارب أجريت على الفئران وسيبدؤون بإجراء تجارب عيادية للتأكد من مدى فعالية الدواء على البشر، وقد نشرت دراستهم في مجلة "أكتا هورتيكولتوري".
وقد حاول فريق البحث تقليد الطب القديم، فتوجه إلى البرازيل لاستبيان طريقة تحضير الدواء والكمية التي يجب أن يتم تناولها.
وظهر أن الطريقة الأكثر شيوعا تتمثل في غلي أوراق النبتة في الماء الساخن لمدة 30 دقيقة وترك السائل ليبرد قليلا ثم تناوله مثل الشاي.
ووجد فريق البحث أنه حين يتناول الشخص النعناع بحسب الكمية التي يصفها مزاولو الطب التقليدي، يصبح هذا الدواء فعّالا للإراحة من الألم بقدر دواء الإسبرين الصناعي المعرف بـ "إندوميكاتين".
وقالت المعدة الرئيسية للدراسة، غرازييلا روشا، "منذ أن وطأ الإنسان سطح الأرض ونحن نلجأ إلى النبات لمعالجة أوجاعنا"، لافتة إلى أن حوالي 50 ألف نبتة حول العالم تستخدم لأغراض طبية.
وقالت روشا إن طعم الدواء لا يشبه النعناع كثيرا فهو ليس طيبا.




المصدر: نسيجها

المصدر...