المــقدمة



موضوعنا اليوم هو عن السحليه المزركشة فأسمعوا وانصتوا واغلقوا الابواب جيداً لأن الكائن الذي سنتحدث عنه كائن جميل جداً وذو منظر اسطوري بعض الشئ

من ؟

شخص ما يقول ولماذا مظهرها اسطوري اقول له هذا ماستعرفة بعد قليل ولكن رجاء لا تغمضوا عيونكم فالسحلية التي سنراها اليوم مع انها من السحالي الكبيرة الحجم الا انها ساحره ومبهره ستأخذنا بشكلها الملفت الي عصور ماقبل التاريخ حيث كانت تعيش علي هذه الارض زواحف ضخمه تسمي الديناصورات البعض منها قد يكون قريب الشبه لهذه السحلية العجيبة :-



الســـحـــلــيـــة المــــزركــــشــــة :-



السحلية المزكشة يطلق عليها الاجانب The frill-necked lizard السحلية ذا الرقبة المهدبه او يسمونها frilled lizard حيث انها التسمية الشائعه لها والبعض الاخر يسميها التنين المزركش frilled dragon لمظهرها الذي يشبه شكل التنانين الاسطورية وهي معروفة علمياً بأسم Chlamydosaurus kingii اما سبب هذه التسميه فهو الهدب الكبير الموجود حول عنقها والذي يعطيها شكل مميز يختلف عن باقي الانواع الاخري من السحالي ...





المـــــــــــــعيشــــة :-



السحليه المزركشة موطنه الاصلي هو شمال استراليا وجنوب غينيا الجديده وهي تفضل الاماكن الرطبة مل الموجوده في ادغال السافانا وهي من النوع الشجري اي انها تقضي معظم وقتها فوق الاشجار بحثاً عن الغذاء او في صراعات اقليمية مع ابناء عشيرتها من السحالي حول ملكية الشجرة حيث تعتبر الاشجار هي موطنها وفي نفس الوقت تستخدمها للتموية والتخفي





المظهر العام :-



المظهر العام والمميز للسحليه المزركشة والتي لا تستطيع ان تخطئة عين هو هذا الطوق الجلدي المزركش والموجود حول رقبتها اما عن اللون فليس لها لون مميز حيث تستطيع ان تغير لونها كما تفعل الكثير من ابناء جلدتها من السحالي وان كانت تميل اللي اللون الداكن بسبب تخفيها الدائم بين الاشجار وتعتبر من السحالي الكبيرة الحجم نسبياً حيث ان طولها قد يصل الي 91.4 سنتيمتر وهي من السحالي التي تتميز بالازدواجية الجنسيه

حيث تستطيع من مظهرها ان تميز الذكور عن الاناث فالذكور في العاده حجمها اكبر والطوق الجلدي الموجود حول رقبتها يكون اكبر من ذلك الموجود لدي الاناث



الغـــــــــذاء :-



مثلها مثل غيرها من السحالي تتغذي علي مايصادفها من حشرات سواء اكانت فراشات ام يرقات ام نمل او نمل ابيض او عناكب او خنافس او غيرها من الحشرات وليس هذا فقط بل انها قد تتغذي علي الزواحف الصغيره ايضاً ولها اسلوب في الصيد مشابه لأسلوب الحرباء فهي تغير لونها ليتناسب ويتحاكي مع الوسط الموجوده فيه عندها لاتستطيع الفرائس ان تراها فتنقض عليها بسرعه وبراعه وهي في موسم الامطار تكون اكثر شراهه في البحث عن فرائسها حيث انها في هذه الفتره تأكل بنهم شديد انها سحلية صياده من الدرجه الاولي





التنـــــــــاسل والزواج :-



يحدث التكاثر عن طريق الاتصال الجنسي بين الاناث والذكور ويتم هذا التزاوج في الفترة من سبتمبر الي اكتوبر تضع بعدها الاناث من 8-23 بيضة في حفرة عمقها من 5-20سم تحت الارض وعاده ماتقوم بصنع عشها في مناطق مشمسه حتي يساعد الدفئ البيض علي الفقس حيث يفقس البيض في فترة من 2-3 شهور حيث تعمل درجة حرارة البيض علي تحديد الجنس فأن كانت الحراره عالية فان الناتج يكون كله من الاناث اما ان كانت متوسطة اي 29-35 درجة مؤية فأن الناتج يكون متساوي العدد من الذكور والإناث

ويمكنك ان تتعرف علي بيض هذه السحالي من قشرته اللينة



السحلية المزركشة والبشر :-



ولع الكثير من البشر بهذه السحلسة الجميلة الرائعه وخاصة الاستراليين لأنها واحده من الكائنات الساحره التي تعيش في بلادهم لذا فقد وضعت صورتها علي عملة ال2 سنت وظلت موجوده عليها حتي عام 1991

اما في عام 2000 فقد وضعت صورتها علي تميمة الالعاب الاوليمبية للمعاقين والتي اقيمت بأستراليا وقتها

اختارتها قوات الجيش الاسترالي وحدة شمال غرب استراليا المتنقلة كشعار لها وقد تم اختيارها خصيصاً بسبب سرعتها في العدو وقدرتها علي التخفي والاندماج

تم استخدامها بسبب شكلها الجميل وخفة ظلها في الكثير من افلام الرسوم المتحركة كواحده من الشخصيات الظريفة الموجوده في هذه الافلام

اخيراً فهذه السحليه تتمتع بشعبية كبيره ويقبل الكثير في استراليا علي اقتنائها وتربيتها بأعتبارها حيوان اليف خفيف الظل





سلووووووووووك مرح :-



انها كما قلنا من السحالي المرحه لديها الكثير من السلوكيات المثيرة حيث تستطيع ان تقف علي قدميها الخلفيتين وتسير عليهما انها بمشيتها العجيبة هذه تذكرنا بالديناصور سارق الطيور وكيف كان يسير علي قائمتيه الخلفيتين فقط ولديها الكثير من السلوكيات العجيبة فمثلاً

تستطيع ان تغير لونها لتحاكي لون البيئة الموجوده فيها وهي بهذه الطريقه تتخفي من اعدائها المتربصين بها في كل مكان والطامحين الي لحمها الشهي حيث ان لديها الكثير من الاعداء الخطرين كالنسور والسحالي الاخري الكبيره والثعابين والبوم والكلاب والذئاب انها تتخفي وقت اللزوم وتعدو بسرعه فائقه اذا استلزم الامر ذلك

واخيراً فأنها قد تقف لتواجه عدوها فماذا تفعل



انها تقوم بفرد ونفش الطوق الجلدي الموجود حول رقبتها وتفغر فمها صائحه علي عدوها ومظهرها هذا كفيل بأرباك بعض الاعداء وافزاعهم

انها سحلية جميلة وكائن رائع يستحق الكثير من الدراسه والتعرف عليه عن قرب كما انها تنظف البيئة من الكثير من الهوام والحشرات الضاره ولا تقوم بأي شئ يؤذي البشر





معرض الصور >>>