اليكم اخوانى هذا الخبر من احدى وكالات الانباء المتخصصة ويقول الخبر
=================================================
وجد فريق من العلماء التايلانديين في بيض التماسيح منجم ذهب لمادة هيدروكسياباتيت المعدنية ، وهي المادة البيولوجية الفعالة التي تستخدم عادة في عمليات زرع العظام والاسنان على مستوى العالم.
ويأتي هذا الفتح العلمي الذي حققته ادارة الكيمياء في جامعة كاسيتسارت بعد ثلاث سنوات من الابحاث بشأن الاستخدام التجاري المحتمل لبيض وعظام التماسيح بالتعاون مع مزرعة سريراتشا للتماسيح ، وهي واحدة من اكبر المزارع المصدرة لجلود التماسيح ومنتجاتها من اللحوم في تايلاند. وتبحث المزرعة ، وهي مزار سياحي رئيسي ، عن وسيلة مربحة للتخلص من بقايا التماسيح. وقال سوتاتيب سيريسارن ، استاذ مساعد في جامعة بانكوك "وجدنا ان نسبة الكالسيوم في بيض وعظام التماسيح مرتفعة الى حد ما وتتراوح ما بين 38 الى 40 فى المئة". ووجد فريق العلماء انه يمكن صناعة مسحوق هيدروكسيباتيت على نحو مماثل للمنتج التجاري المستورد وذلك من خلال خلط قشر البيض الذي يتم طحنه بالفوسفات باستخدام عملية الضغط الحرارية المائية.
ويتم استخدام عمليات مماثلة لتصنيع مادة هيدروكسيباتيت في الخارج باستخدام قشر بيض الدجاج ولكن سوتاتيب يقول ان قشر بيض التماسيح افضل بسبب الخضب ، وهي المادة البيضاء الطبيعية الموجودة فيه ، وبسبب حقيقة ان بيض التماسيح اكبر كثيرا واكثر صلابة من بيض الدجاج. وقال سوتاتيب "جرام واحد من قشر بيض التماسيح يعطي 70 في المئة من الهيدروكسيباتيت". وتصل حاليا فاتورة تايلاند الخاصة باستيراد مسحوق هيدروكسيباتيت الى اكثر من مليار باهت (6ر28مليون دولار) سنويا.


واضاف سوتاتيب "يجري استخدام المسحوق المستورد اساسا في عمل قواعد القنوات مما يفسر السبب في ان تكلفة العملية يمكن ان تصل الى 40 الف باهت". ويفترض ان مسحوق هيدروكسيباتيت المصنوع من قشر بيض التماسيح يجعل ابتسامة المرء اكثر اشراقا وبياضا. ولسوء الحظ ، فان ابتسامة التماسيح التايلاندية لن تكون متاحة الا بعد بضع سنوات.