شفط الدهون وزراعة الشعر للأزواج الجدد ببريطانيا زراعة الشعر لندن / قال تقرير صدر مؤخرا أن أكثر من نصف العرائس في بريطانيا و39 بالمئة من أزواج المستقبل يلجأون إلى جراحات تجميلية استعدادا لحفل الزفاف.
وأعلن موقع (جود سيرجون جايد) المتخصص في تقديم نصائح جراحات التجميل على شبكة الانترنت أن العلاجات والإجراءات التي يفكر فيها المقبلون على الزواج قبل الزفاف تمتد من حقن البوتوكس إلى تكبير الصدر.
وقالت كريستيانا كلوج التي ساهمت في تأسيس الموقع "حفل الزفاف هو أهم يوم في حياة الكثير من الرجال والنساء ويريد عدد كبير منهم أن يكون كل شيء على النحو الأكمل بما في ذلك مظهرهم".
ويصف الموقع نفسه بأنه الوحيد في بريطانيا لتقديم المشورة والتوصيات بخصوص أطباء وعيادات التجميل وطلب من 512 فتاة مخطوبة و509 رجال مقبلين على الزواج الرد على سؤال عما إذا كانوا يفكرون في الخضوع لعلاج تجميلي قبل الزفاف، وتوصلت الدراسة إلى أن 58 بالمئة من النساء وواحدا من بين كل ثلاثة رجال شاركوا في الدراسة يفكرون في العلاج التجميلي.
وأظهرت النتائج أيضا أن 11 بالمئة من النساء وتسعة بالمئة من الرجال المشاركين في البحث خضعوا بالفعل لبعض الإجراءات التجميلية.
وكان السبب الأكثر انتشارا وراء رغبة النساء في الخضوع لجراحة قبل يوم زفافهن هو الظهور بشكل جيد في صور الزفاف وقالت 64 بالمئة منهن أن عمليات التجميل ستجعلهن أكثر رضا عن أنفسهن، ويهتم الرجال بشكل أكبر بإرضاء شريكاتهم وقال ثلاثة من بين كل خمسة رجال أن الجراحة ستلقى قبولا أكبر لدى نصفهم الآخر.
وأفادت الدراسة بأن حقن البوتوكس تأتي على رأس الجراحات الأكثر انتشارا بين النساء يليها تبييض الأسنان وشفط الدهون وتكبير الصدر وإصلاح عيوب الوجه أما الرجال فيفكرون في جراحات إخفاء العيوب والبوتوكس وزرع الشعر وشفط الدهون وتقليل حجم الصدر.




المصدر: نسيجها